مجلة شؤون جنوبية تحاور الشيخ حيدر حب الله

30 أكتوبر 2009
التصنيف: مقالات
عدد التعليقات: ٠
1 زيارة




غاب «فقه المقاصد» لصالح «فقه الحيل الشرعيّة»
العلاّمة الشيخ حيدر حبّ الله هو رائد من رواد تجديد الفكر الديني الإسلامي في الزمن المعاصر. فهذا العالِمُ العامِل الشاب التنويري المتمتّع بحضوره الفكري البارز وتطلعاته «الثوروية» المتقدمة واللافتة في سعيه المحموم والحميم معاً لتقديم الإسلام بصورته الأخلاقية الأطْهَر والأظْهَر والأشمل.

"شؤون جنوبية" انتهزت فرصة زيارة حب الله الحالية إلى لبنان وأجرت معه هذا الحديث السريع
* حبَّذا لو تعرِّفون القارئ – ولو باختصار – على شخصيتكم الكريمة؟ وعلى موقعكم ودوركم الحاليَّين في حوزة قم؟
في الحقيقة كنتُ قد أنهيت الدراسات الدينية في المراحل التي تُسمَّى بـ"المقدمات والسطوح" في لبنان، ثم بعد ذلك انتقلتُ إلى الدراسة العليا في الحوزة العلمية في "قم" عام 1995م. وهناك تتلمذتُ على