بحوث و دراسات

مذاهب التفسير واتجاهاتها في القرن السادس الهجري في خراسان

10 مارس 2010
التصنيف: بحوث و دراسات
عدد التعليقات: ٠
1 زيارة

اقتسمت خراسان في القرن السادس الهجري المدرستان الموروثتان في التفسير هما:

مدرسة التفسير الأثري أو الروائي، والتفسير بالرأي أو التفسير العقلي،…


الحركة النسوية ومنزلة المرأة في الإسلام – قراءة مقارنة

9 مارس 2010
التصنيف: بحوث و دراسات، مقالات
عدد التعليقات: ٠
1 زيارة

قبل فتح مكة كان أبو سفيان قد نقض صلح الحديبية فأراد المجيء إلى المدينة لوضع حلٍّ للمشكلة لصالحه، لهذا الأمر توجّه قاصداً المدينة للقاء كبرائها؛ بغية التوسط لمقابلة رسول الله(ص) والحصول على الأمان، والتوصل لمعاهدة للصلح، فلم تتم الاستجابة له، ويروى أنه التجأ إلى السيدة فاطمة الزهراء عليها السلام فلم يصل إلى نتيجة:،…


الانسجام الإسلامي وأزمة النعرات القومية

9 مارس 2010
التصنيف: بحوث و دراسات
عدد التعليقات: ٠
1 زيارة




مبدأ الوحدة مبدأ أصيل في الشريعة الإسلامية؛ فمن كلمة التوحيد تشرع الوحدة، وتصهر معها الحياة كلّها عندما ترتبط بالواحد الأحد، فيرى العارف صاحب البصيرة الأشياء كلّها منصهرة في هذه الوحدة تكاد أو فعلاً لا تتمايز عنها. فكل شيء من الله وإليه وحده، وكل سلوك له وحده، وكل قصد له وحده، فهذه



أقسام التفسير ومناهجه عند المسلمين

8 مارس 2010
التصنيف: بحوث و دراسات
عدد التعليقات: ٠
1 زيارة

والمراد بها معاني القرآن القابلة للتفسير، أو الرافضة له، أو المتوافقة عنده، وليس المراد بها أنواعه أو مناهجه، بل هي تبيين لمواطن الآيات التي تفسر، والآيات التي لا يعلمها إلا الله، فهي أقرب إلى الوجوه منها إلى الأقسام.


التبادل العلمي بين الشهيد الأول وفقهاء السنّة في تدوين القواعد الفقهية

6 مارس 2010
التصنيف: بحوث و دراسات
عدد التعليقات: ٠
2 زيارة

يعتبر محمّد بن مكي العاملي المعروف بالشهيد الأول، والمستشهد عام 876 هـ بدمشق، أوّل فقيهٍ شيعيّ يدوّن كتاباً مستقلاً في القواعد الفقهية أسماه: القواعد والفوائد في الفقه والأصول والعربية


الانحطاط الأخلاقي في مجتمعاتنا!

1 مارس 2010
التصنيف: بحوث و دراسات
عدد التعليقات: ٠
2 زيارة




أول ما يسعى فكرنا الأنسني(2) إلى تثمينه، هو حق الإنسان، في كل زمان ومكان، في النضال من أجل الحقيقة، وعدم مشروعية ـ أو أخلاقية ـ مُصادرة هذا الحق، مهما كانت الذرائع والحجج! فالحرية هدية الله للبشر، وحرمانهم منها خطيئة! يُولد البشر أحراراً متساوين في الحقوق، وفي هدية الله لهم تكمن كرامتهم!

 

       المفكرون الأنسنيون، في نضالهم الدؤوب والمُستدام، لا يُماثلون غيرهم من المفكرين الرائجة بضاعتهم، في انحيازاتهم الضيقة والمُبتذلة، فنراهم يهاجرون بفكرهم إلى أخوة إنسانية



سلطة العلم وإرهاب المعرفة أم منية المريد في آداب المفيد والمستفيد

24 فبراير 2010
التصنيف: بحوث و دراسات
عدد التعليقات: ٠
1 زيارة




 تذهب وجهة نظر فاحصة سجّلها بعض الباحثين الغربيين، وهي تجيب عن السؤال: لماذا تقدّمت أوروبا في عصور الظلام فيما تراجع المسلمون الذين كانوا سابقين لأوروبا بقرون عديدة؟ ولماذا حمل الأوروبيون لواء العلم والمعرفة وهم في وضع ثقافي حرج فيما وضع المسلمون هذا اللواء وبين يديهم نتاج هائل راكموه خلال سبعة أو ثمانية قرون ذهبية؟

تذهب وجهة النظر هذه إلى تحميل نظام التعليم في العصر العباسي مسؤولية ما حصل، ذلك النظام الذي ظلّ بعد انهيار الدولة العباسية مهيمناً على المدارس المسلمة في مختلف فروع العلم تقريباً.

ليس من المستبعد أن يكون لنظام التعليم دور كبير في تراجع الحضارة الإسلامية، ولا نقصد بهذا النظام المواد أو الشكل الظاهري لنظم التربية والتعليم، بل تدخل القضية ما هو أعمق من ذلك، وأحبّ هنا أن أسلّط الضوء على علاقة المعلم بالمتعلّم، وهي إحدى أهم أضلاع نظام التعليم في العصر العباسي. وقد كتب العلماء المسلمون ـ لا سيما الأخلاقيون منهم ـ في الآداب التي تحكم علاقة المعلّم بالمتعلّم، واشتهر بين هذه الكتب والأعمال كتاب



تحديد النسل في الشريعة الإسلامية قراءة فقهيّة وحقوقيّة

22 فبراير 2010
التصنيف: بحوث و دراسات
عدد التعليقات: ٠
1 زيارة

بات تحديد النّسل أو تنظيم الأسرة موضوع العصر مع ما له من ماضٍ قديم، وتحوّل إلى مسرح للبحث والنقاش في المحافل العلمية والاجتماعية المعاصرة، وانقسم فيه المفكّرون والعلماء المسلمون وغيرهم إلى طائفتين: مخالفة وموافقة.


الثابت والمتغير في الفقه الإسلامي قراءة في جهود التيار النهضوي: الخميني، الطباطبائي، الصدر

19 فبراير 2010
التصنيف: بحوث و دراسات
عدد التعليقات: ٠
1 زيارة

يحظى بحث الثابت والمتغيّر في الإسلام بأهميةٍ كبيرة؛ ففي ظلّه نستطيع ان نجلّي قدرة الإسلام على إدارة المجتمعات المعقّدة، ونثبت بطلان الشبهة التي ترى عدم قدرة الأحكام الإسلامية على حلّ مشكلات الإنسانية، أو محدوديّة هذه القدرة مع تزايد احتياجات البشرية وكثرة أزماتها، فهذا الفكر الخاطئ يرى عدم قدرة الأحكام الإسلامية الثابتة على تلبية تلك الاحتياجات المتفاقمة، ورفع الصعوبات المتزايدة وإدارة المجتمعات المعقّدة.


القضايا الاجتماعية للمرأة على ضوء المدرسة الإسلامية والمدارس النسوية

19 فبراير 2010
التصنيف: بحوث و دراسات
عدد التعليقات: ٠
2 زيارة

إذا نظرنا إلى الإطار العام للنظريات المطروحة بشأن القضايا الاجتماعية للمرأة ومسيرة نشوئها وتبلورها في ظل الأطر الخاصة والثقافات المعينة، ثمّ أمعنا النظر في تعدّدية المذاهب والمدارس التي تهدف إلى توسيع دائرة القضايا الاجتماعية التي ينبغي للمرأة ممارسة نشاطها وحضورها الفاعل فيها، وعدنا قليلاً إلى أسس هذه المدارس والمذاهب ومبادئها، لاكتشفنا حقيقةً تفيد مدى تأثير هذه النظريات الفلسفية في تغيير وجهات النظر بشأن القضايا ذات الصلة بالمرأة في النطاق الاجتماعي.