borneowebhosting video bokep indonesia bokepindonesia informasiku videopornoindonesia

رحلة الألف كتاب تبدأ بمقال

2 يناير 2011
التصنيف: مقالات
عدد التعليقات: ٠
1 زيارة

تعد محاولة قراءة أفكار الآخر أو عرض الأفكار عليه متعة إنسانية يشوبها شيء من التدخل في الخصوصيات طوعا أو كرها، فالإنسان بطبعه اجتماعي، واجتماعيته تفرض عليه أن يعرف ما يجول في خواطر الآخرين للتفاعل معها أو اتخاذ المواقف الخاصة إزاءها، وفي بعض الأحيان يشعر المرء أنه بحاجة إلى عرض أفكاره على الآخرين لحاجة ذاتية أو رغبة في إفهامهم بما يرغب إعلامهم به أو بتعبير أدق تثقيفهم على أفكار يؤمن بها.

وهذا الفن نوع من أنواع الحوار الذاتي والتحاور مع الآخر، فمن جانب يحاور ذاته ليخرج خباياها بإعمال العقل والمشاعر معاً تجاه قضية أو موضوع، ومن جانب ثاني يحاور الآخر بصورة غير مباشرة من خلال دفع الآخر إلى قراءة أفكاره بخصوص الموضوع أو القضية التي يعرضها ويترك له خيار التفكير بما يعرضه، وحتى لو لم يفكر القارئ بما قرأ


مجلة نصوص معاصرة ١٤-١٣ للتحميل

1 يناير 2011
التصنيف: نصوص معاصرة
عدد التعليقات: ٠
1٬776 زيارة

مجلة نصوص معاصرة ١٤-١٣ للتحميل

 كلمة التحرير سلطة العلم وإرهاب المعرفة، أم منية المريد في آداب المفيد والمستفيد ـ الحلقة الثانية ـ … حيدر حب الله ملف العدد: أسلمة العلوم، وإشكالية العلاقة بين الحوزة والجامعة /2/ حرّية المؤسّسة الدينية، أزمة الارتزاق في حياة علماء الدين … د. عبدالكريم سروش / ترجمة: مشتاق الحلو حق الارتزاق في المؤسّسة الدينية، لماذا الكيل بمكيالين؟! … الشيخ […]

مجلة الاجتهاد والتجديد ١٤-١٣ للتحميل

1 يناير 2011
التصنيف: الاجتهاد والتجديد
عدد التعليقات: ٠
1٬280 زيارة

مجلة الاجتهاد والتجديد ١٤-١٣ للتحميل

كلمة التحرير فقه العلاقات الإسلامية، مقترح مشروع فقهيّ حول الخلاف والوفاق … / حيدر حب الله دراسات الحوزة العلمية، مشاكل، معوقات، ومقترحات / الحلقة الأولى …/ الشيخ محمد تقي مصباح اليزدي منهاجية الاستـنباط الفقهي، بين المذهبيّة والإسلامية …/ الشيخ خالد الغفوري مكانة الاستقراء في الاجتهاد الإسلامي، مقاربة أصولية … / د. الحسان شهيد المثقفون الدينيّون […]

الجنس في التصوّر الإسلامي، أزمة أم ضرورة

29 ديسمبر 2010
التصنيف: مقالات
عدد التعليقات: ٠
1 زيارة

يتخذ موضوع mالجنسn في مجتمعاتنا صيغةً خاصّة، فهو من المحرّمات الاجتماعية المقلقة، كما أنه من الحاجات الأساسية في حياة الإنسان، على صعد عدّة، ليس آخرها بقاء النوع البشري، وأحبّ هنا أن اُسجّل ـ كالعادة ـ نقاط أوّلية، نطلّ من خلالها على هذا الموضوع الشائك.

1 ـ ثمة اتجاهان في ساحتنا الإسلامية، يختلفان في تناولهما لهذا الموضوع:

الاتجاه الأول: ما أسمّيه الاتجاه الديني، وأقصد بهذه التسمية ذاك الاتجاه الذي يعتبر أن الصورة الحقيقية لموضوعة الجنس، يمكن أخذها من النص الديني، ومن ثم يكون هذا النصّ هو المرجع في تنظيم هذه الظاهرة وضبطها؛ لهذا نجد الحديث عن قوّة شهوة المرأة لولا الحياء، وعن عناصر مؤثرة في رفع التوتر الجنسي أو خفضه مستمداً من النص الديني، ومن الروايات بالخصوص.

الاتجاه الثاني: وأسمّيه هنا ـ دون أن أقصد التمييز السلبي بين العلم والدين ــ الاتجاه العلمي، وهذا الاتجاه يتخذ من العيادات النفسية والطب النفسي والعضوي، ودراسات فرويد و.. موادّ لدراسة هذه الظاهرة في النفس والاجتماع، وكل معلومة تتوفر له عبر هذا السبيل يعتبرها منطلقاً للتقدّم


الأولويات الثقافية وحاجات البحث الديني المعاصر

19 ديسمبر 2010
التصنيف: مقالات
عدد التعليقات: ٠
1 زيارة

تتغيّر الأوضاع الثقافية والاجتماعية والسياسية في الحياة البشرية، ويترك تغيّرها أثراً على رسم مسلسل الأولويات الثقافية والعلمية، ومعنى ذلك أن أولويةً ما قد تغدو أمراً هامشياً نتيجة وضع جديد، فيما ترتفع إلى الواجهة أمور كانت هامشيةً في حساب الفكر والثقافة.

1- وإذا أردنا ـ بدايةً ـ أن نقدّم نماذج من الموروث الديني، أمكننا الإشارة إلى ملفات عديدة، كانت تصنّف موضوعات من الدرجة الأولى، فيما غدت اليوم على درجة ثانية أو ثالثة أو.. من الأهمية، ففي الكلام الإسلامي لم تعد أغلب نظريات الصفات والأسماء، كما الردّ على البراهمة في أمر المعاد، أو العديد من الردود المسجلة على بعض الفرق الإسلامية في قضايا الإمامة، أو الجدل في بعض جوانب القضاء والقدر من أولويات الفكر والمعرفة، وعلى الصعيد الفقهي تراجعت موضوعات عديدة كأحكام الرقية والحرية، ومباحث الظهار وكثير من أحكام الدواب و..


عاشوراء..ووظیفة الاستنهاض المطلوبة

18 ديسمبر 2010
التصنيف: بحوث و دراسات
عدد التعليقات: ٠
0 زيارة

تعددت التوجیهات والدعوات من مواقع مرجعیة مختلفة تدعو بأجمعها إلى تنقیة مجالس العزاء الحسیني من شوائب الغلو والخرافة، ومن هذه الدعوات الطیبة نلج إلى الحدث العاشورائي کمساهمة فی النقاش.

یتكرر التحذیر مع كل محرّم من البدع ومن الخرافة التي تقحم على واقعة عاشوراء، وهذا وحده كاف للتدلیل على أنّ مظاهر الإحیاء العاشورائي تتعرض للتشویه، وأنّ بعضا من هذه المظاهر تحولت في الوعي الشعبي إلى جزء غیر منفك عن الطقوس اللازمة لاكتمال مراسم هذا الإحیاء.

ویمكن القول أنّ عاشوراء تمثل مظهرا یمكن من خلاله النظر إلى الواقع الشیعي في بعض عناصر قوته كما فی بعض اختلالاته، وسنحاول التركیز على نقطة محوریة فی هذه المساهمة وهی تحلیل أسباب وعوامل استئثار المجال السوسیولوجي بواقعة عاشوراء وتكییفها بما یخدم حاجات ومتطلبات اجتماعیة، وبتعبیر


من الذات الى المؤسسة: قراءة في التجربة المرجعية للسيد محمد حسين فضل الله كتاب لسماحة السيد حسين الشامي صادر عن دار الإسلام – لندن

14 ديسمبر 2010
التصنيف: مقالات
عدد التعليقات: ٠
1 زيارة

عن دار الإسلام في لندن صدر كتاب جديد لسماحة العلامة السيد حسين الشامي تحت عنوان "الفقيه المجدد المقدَّس السيد محمد حسين فضل الله: من الذات إلى المؤسسة"، وهذا الكتاب محاولة جديدة من أجل دراسة لتجربة السيد فضل الله على صعيد المرجعية الدينية وبناء المؤسسات، إضافة لمواكبة الأطروحات الفكرية والعملية التي طرحها السيد وردود الفعل حولها، كما يواكب الكتاب حدث رحيل السيد من خلال ملاحق خاصة وتوثيق المواقف وبيانات النعي التي صدرت بعد رحيله.


«مجلّة الاجتهاد والتجديد» في عددها السادس عشر (16)

13 ديسمبر 2010
التصنيف: بحوث و دراسات
عدد التعليقات: ٠
2 زيارة

وتبقى المرأة المسلمة المؤمنة رمز العفّة والطهارة والحياء، بأخلاقها وسلوكها، بل ومظهرها، أعني به الحجاب المادّيّ الذي فرضه الله تعالى عليهنّ، حيث يقول: ﴿يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلاَبِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَنْ يُعْرَفْنَ فَلاَ يُؤْذَيْنَ وَكَانَ اللَّهُ غَفُوراً رَحِيماً﴾ (الأحزاب: 59)، وقال تعالى: ﴿وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلاَ يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلاَّ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلاَ يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلاَّ لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوْ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُوْلِي الإِرْبَةِ مِنْ الرِّجَالِ أَوْ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاءِ وَلاَ يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِنْ زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعاً أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ﴾ (النور: 31).

فلا يجوز لهنّ الاختلاط المبتذَل بالرجال، ولا يجوز لهنّ كشف أجسادهنّ ومفاتنها أمامهم، ولا يج


فقه العلاقات الإسلامية مقترح مشروع فقهيّ حول الخلاف والوفاق

11 ديسمبر 2010
التصنيف: مقالات
عدد التعليقات: ٠
1 زيارة

يقصد بفقه العلاقات الإسلاميّة ذاك الفقه الذي يشتغل على قضايا الوصل والفصل بين المذاهب الإسلاميّة، ويدرس ما يتّصل بتواصل المسلمين وتقاطعهم، بتقاربهم وتباعدهم؛ ليدرسها دراسة جادّة متأنّية.

وفي هذا السياق أريد أن أقدّم بعض التصوّرات الأوّليّة الضروريّة، وذلك كما يلي:

1ـ لا نكاد نجد دراسة فقهيّة اجتهاديّة إسلاميّة تتـناول قضايا العلاقات الداخليّة الإسلاميّة باستيعاب وشمول، فالذي يغلب على الدراسات الفقهيّة في هذا المجال إما الحديث عن أصل مبدأ التقريب بين المذاهب، والاستدلال عليه من خلال عمومات القرآن والسنّة؛ أو معالجة مفردة هنا وأخرى هناك.

وفي هذا الصدد يقترح تدوين كتاب فقهيّ تحت عنوان «فقه العلاقات الإسلاميّة» أو «فقه الوصل والقطع»، تدرس فيه كلّ القضايا الإسلاميّة الفقهيّة التي تقارب بين المسلمين أو تقطع تواصلهم، لتتكوّن صورة فقهيّة شاملة حول هذا الموضوع، بدل ملاحقة هذه القضية أو تلك.

2ـ في هذا المشروع يجب ـ بدايةً ـ تأسيس الأصل الأوّليّ، أو بعبارة أدقّ: القاعدة الأوّليّة، في علاقات المسلمين مع بعضهم، فهل القاعدة تقتضي الوصل أو القطع؟

وفي هذا المضمار يجب الرجوع إلى عمومات الكتاب والسنّة؛ لمعرفة ما تقتضيه في هذا الإطار، لكنّ الأهم هنا أن تدرس معايير الاندراج في الإسلام وعدمه، فمثلاً: هل الإمامة م


الحركة الحسينية والتأصيل الفقهي لشرعية الثورة قراءات ومتابعات

11 ديسمبر 2010
التصنيف: بحوث و دراسات
عدد التعليقات: ٠
1 زيارة

تمهيد

من الواضح أنّ البحث الفقهي في شرعية الثورة على الأنظمة الفاسدة من الأبحاث الضرورية التي تحتاج إلى قراءة متأنية وواعية، لا تغرق في الانفعالات الحماسية ولا تخشى من الفعل والإقدام؛ وقد طرح الفقه الإسلامي هذا الموضوع، وتناولته المذاهب الإسلامية منذ القدم؛ واتخذت فيه مواقف بلغت حدّ التناقض.

وفي الوسط الشيعي، طرحت هذه القضية منذ زمن بعيد، لكن باختصار خضع ـ تارةً ـ للدراسات المتعلّقة بالمسألة الكلامية المتصلة بالإمام المهدي %، وأخرى بالمسألة السياسية المتصلة بموضوع التقية الذي حكم العقل الشيعي في غير مجال وصعيد، وقد سجلت جملة أدلّة لصالح كل فريق، بلغت ـ حسب تتبّعنا ـ ستة عشر دليلاً لصالح نظرية شرعية الثورة فقط، وكان من بينها ومن أبرزها الاستناد المرجعي لنهضة الإمام الحسين%، حيث شهد هذا الدليل تنشيطاً ملحوظاً في القرن الماضي.

بدورنا، سوف نحاول في هذه الوريقات تحليل هذه الثورة بما يتصل بهذا